وأضاف: “فريق من مواصفاتنا العالية ، كان عليه أن يقدم ما هو أفضل. حكيم زياش خرج من الإصابة، بنفس طريقة ويلفريد زاها. كما عانى من إصابة على مستوى الكاحل.حقا لم تكن الفترة الأفضل أو الأصلح لدينا”.

واختتم: “لم نتمكن من القيام بعمل جيد وبشكل إبداعي منذ البداية وكان زياش قد زج به في الدقيقة 61 أي بعد ان سجل كوبنهاكن هدف المباراة في الدقيقة 58 ، وبدخوله انعش المباراة بتمررات استمر الدفاع في صدها وبعضها الاخر لم تتحول  الى اهداف”.